القضية الكوردية والاتفاقات الاستعمارية


1 قراءة دقيقة
31 Dec
31Dec

القضية الكوردية والاتفاقات الاستعمارية 

لو عدنا الى الوراء قليلا او كثيرا منذ الحراك الكوردستاني الحديث منذ ثورة يزدان شير: عام 1853 والتي انطلقت في امارة بوتان

حتى اليوم ندرك حقيقة واضحة للعيان إن كل الثورات والانتفاضات قمعت في ارض كوردستان نتيجة اتفاقات استعمارية ابرمت مع الدول المحتلة لكوردستان ,ورغم مرور السنوات العديدة لم يستفيد الكورد من الدروس ومازال الكورد يعولون على تلك الاطراف الاستعمارية المهيمنة على نهب الشرق الاوسط من اجل رقي مجتمعاتها وحضارتها ورفاهيتها 

وهنا سؤال يطرح نفسه .

هل هو غباء لدى الساسة والقيادة الكوردية؟

هل القيادات الكوردية هي شريكة في تلك المؤامرات ؟

هل الشعب الكوردي يعي الامور ويقدم القرابين لها ؟

هل المثقف الكوردي يعي دوره في تحرير الجماهير من العبودية والانقياد الاعمى ؟

هل الاحزاب السياسية الكوردية انشأت من اجل توحيد صفوف الشعب ام تشرزمه اكثر ؟

هل الدول الاستعمارية تعي إن حصول الكورد على حقوقها ودولتها المستقلة يعرض مصالحها للخطر ؟


أسئلة برسم الإجابة إذا كنا نملكها حقا