عابرون يطرقون أبوابا صدئة


1 قراءة دقيقة


عتبة التصدير: الآخرون هم الجحيم/ جون بول سارتر



1/ بجعات وحشية

على وجهك المتموج

تحط البجعات

.........

فريسة  

أيها الوجه الصاخب

مناقيرها تخمش تجاعيد أحلام

ملحك القديم

وبقايا زعانف عالقة في الحلق

وأنا من وراء بلور

يطل على الشرفة

يتناهى إلي هدير أسطوري

أصم أذني

 لا أسمع صوتك المتقطع

واغمض عيني  عن آثار المناقير على وجهك

وأحلق مع البجعات


2/ لوحة حمراء

تقيأت دمك على اللوحة

مذبوح صدرك

مجروح حلقك

 صوتك

أصيب جناحاه

تخبط

وحين سقطت

دفنوا اللوحة

فطفت

جثة متفسخة

في بركة آسنة


جثة

جثتك مثقوبة

ملقاة في الشارع المكشوف

تطوف بها امرأة باردة

لم  أسمع عويلها

تلك المرأة لا تقطع شعرها

أراها تبتسم في الشاشة

تطفئ سجارتها

في عين المشاهد

 وتضع حقيبتها على كتفها

ثم تترنح

وتعاشر القاتل