اسراب حروفي


1 قراءة دقيقة

Avîn Elî

يوما ما
ستمر أسراب حروفي
على عتبة عينيك
لتحط على جبينك
قصيدة معطرة بالشهقات
حينئذ
لاشيء يحجب الكلمات
عن الغوص فيك حد الغرق
يوما ما
سأستعيد غبطتي الهاربة
من حكمة الصمت
سأشذب حواف الجنون
وأقلم أظافر الخوف
عندها
لن أتوانى
عن غرس الربيع في مبسمك
ياسمينة ياسمينة
يوما ما
سأشكر الحياة
التي غافلت موتي مرارا
لتوحي إلي
إن عبادة عينيك
هي إحدى طرق العبادة
وإن التوغل فيك حد التوحد بك
هو سر سعادتي وهو الولادة
أفين علي

ربما تحتوي الصورة على: ‏شخص واحد‏