أمنحيني حريتي


1 قراءة دقيقة

محمد محمود علي


أمنحيني حريتي 


 بقلم : محمد محمود علي

قرأتِ بإمعان إستمارتي
وقّعي طلب إستقالتي
كفاكِ لا تحاولي إستمالتي
؛؛
أمنحيني سعادتي
أعطيني حريتي
حرري بسالتي
أعّتِقي شهامتي
؛؛
يا سيدة خيالي وذاكرتي
طغتِ على همسي
على بوحي
و نبضاتِ قلبي
؛؛
أنتِ من أشتاق
بلغ أشتياقيَّ الذروة ؛؛حين غبتُ عنكِ
بلغ حنينيَّ القمة ؛؛ حين تهتُ عنكِ
بلغ رجائيَّ جلّه ؛؛ حين فقدتُ ظلكِ
؛؛
وحين ألقاكِ تكوني متاهتي
أردتكِ فسحتي ومتنفسي
أردتكِ نوراً بها أهتدي
كنتِ ظلاً لنوري
أعتدتُ ظلكِ حيناً، كما أعتدتِ ظلي
؛؛
أحاول وستَعّلو هامتي
سيدتي إعلَمي شامخة قامتي
معكِ أنتِ إن شاء قلبكِ
ونأى المشيئة قلبي
وبمنأى أنا أن أبى بصري
الغوص في بحر عينيكِ
سيدتي
أمنحيني ما أريد فمنحتكِ كلَّ ما أردتِ
كوني كتابًا مفتوحاً لأقرأ ما أريد
كما كنتٌ لكِ صفحة بيضاء كتبتِ ما شئتِ

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏‏‏سماء‏، و‏شفق‏‏، و‏‏شجرة‏، و‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏‏ و‏طبيعة‏‏‏