(وحدها الموسيقا تجعلنا حزينين بشكل أفضل ) الفنان سعد فرسو


1 قراءة دقيقة

(وحدها الموسيقا تجعلنا حزينين بشكل أفضل )
الفنان سعد فرسو
عاشق البزق
صاحب الصوت الدافئ الذي يسكن بين نبراته
حنين نهر جغجغ وقلق سنابل القمح في براري تل عربيد
أشتهر بأداء أغاني الفنان الراحل البلبل الحزين
محمد شيخو التي لاقت اعجاب الكثيرين من محبي الفن الملتزم و الأصيل .
يدير الآن دكانا صغيرا ( بحجم جرح ) لبيع الآلات الموسيقية في مدينة القامشلي الذي تحول إلى مركز ثقافي فني يجتمع فيه عشاق الفن والغناء ..
بقي وفيا للبزق عشقه الذي تعلق به منذ صغره ..على الرغم من الصعوبات التي واجهته خلال مسيرته ....
ومن هنا يبرز التساؤل :
لماذا نهمل مبدعينا بهذه القسوة ونتناساهم ونتركهم للعوز والاغتراب والمعاناة !!!؟
 بمثابة تحية لا اكثر للفنان الطيب القلب  والمتواضع  سعد فرسو !!؟