كورونا


1 قراءة دقيقة

كورونا
أيها الشبح
المتوج بالضباب
ما فُك لغزك
يا عابرا بلا قيد
ببصمات مخالب الفزع.
ها قد
أعدت للأرض
عذرية جغرافيتها
فكف الحديد
عن الحراك
و الناس
في كل الجهات الأربع.
فرحا
على أطراف الحضارة
تراقص الوحيش
فانطلق يتفقد
حرم ملكه المنتزع.
أيها الآتي من الشرق
منك سخٍر الغرب
حتى أتاه اليقين
فخلت مدنه
استوطن
ساحاتها ألف حيرة و هلع.
أ يا كورونا
أعجزت علم البشر
حطمت الأرقام
فهوت أسهم الكبار
استحوذت على الشاشات
فلك وحدك
كان المرأى و المسمع.
قالوا
هي حرب عالمية
سنوا الطوارئّ
أغلقوا المنافذ
دخل الكل
أربعينيات الحجر
حظروا التجوال
حرب هي
دون رشاش و لا مدفع.
اتحد العالم فتكمم
علا الغبار الأجنحة
هدأ الصخب
التأم الثقب
استمرت الحرب
في بلدان العُرب
حرب و جائحة
أيهما أفظع.
تمثال الحرية مزيف
العالم الحر أكذوبة
الحرية للمال
و للانسان الرق
و المزاد
منذ فجر التاريخ
لا يزال مشرعا.. مشرع.