قُلوبٌ حُرة ..... وراء القُضبان


1 قراءة دقيقة

Edris Muhamed


قُلوبٌ حُرة ..... وراء القُضبان
تمترست لها في الخفاء كِلاب السلطان
سُلطان يفتخر بأنه من سُلالة القتلةِ مِن آَلِ عُثماَن
سجنت صاحِبها
واستماتت لإسكاته وعُزلها
وتقييد حُريةٍ أهداها إليه ربُ السماء قاهراً لعبدة الأوثان
أردوغان ساقطُ العصرِ والزمان
مصاصُ دِماء الكورد والأرمن
شرِهٌ حدَّ الثمالة
يرتشفُ دِماءَ ضَحاياه لاترتجفُ له جفنان
أردوغان
ياطاغياً يشهد لبطشهِ الحاضر
وتتفرجُ عليه عُصبةُ الأمم أصغرهم لأكبرهم عاهِر
يلتحفُ زوراً وبُهتانً كتاب المُسلمين آياتَ القُرآن
وتُؤازِرُهُ ثعالِباً ماكِرةٌ وضالة لكُلِ إثنانِ منهُم لكسب وده يتكالبان
يمتلكُ اليوم المكانَ والزمان
لَكِن في الغد سننهض وبقوة
وستكون أنت الذي بعدالة السماء يُهان
 الحرية لِلقائِد  #صلاح_الدين_ديمرتاش
 ف والله هو لِمَقاومة الطُغاةِ شرفٌ وعُنوان ✌✌✌✌✌

 Edris Muhamed .

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏يبتسم‏‏