الشجرة الخالدة


1 قراءة دقيقة

الشجرة الخالدة

عيوننا ذابلة وذاهلة
في لهيب الأرض
تدور غيوم سوداء
تحت ضوء القمر
تجور علينا بالظلم والميل
قطع أشجار الجنة
وحرارة الحرائق
في قلوبنا جحيم يشتعل
لن تخرسَ حُنجرتنا
مضاجع الأمل فينا
وأحاسيسنا الدافئة
قطرات العرق والندى
امتزجت بالتراب
بالجذور العميقة
جذور تعيش فينا
سنعود إليها
ونعيش بها
مسرح أخضر
وحشد من شجر الزيتون
كبحر أخضر هائج
هدير أصواتهم
يتعالى في مسمعنا
كأنهم يهتفون بالحياة والحرية
خالدون
لن نموت على مقابر الشهداء
هم مسلحون بالبقاء
في غضبة الشمس
يعشقون التراب
وجذورهم الندية
أشجار خالدة
خالدة مع البلد الأمين
والتراب المقدس
أشجار مباركة
تركت جذورها هناك
بقيت شامخة
حافية الأغصان
كأعمدة القلاع
قلعة النبي هوري
كهف دو ده ري
وجميع الأساطير
شهود عيان
صامدة
تتحدى الصعاب
لن تموت فيها البسمة
ووجنتاها تجمرت
من قُبلة العشاق
لن تموتَ
وصدى أصواتنا
يصدح من كل بئر ماءٍ
يغذي جذورها
لن تموتَ
وعيوننا ترصد النور
ودموعنا
حبال غضبٍ تربطنا بها
لن تموتَ
لن تُرْسَّبَ في قاع الجور
والظلم
وستُشاكي للإله بكل شيء
والله بكل شيء سميع عليم