الخيال والتخيّل(التصور):


1 قراءة دقيقة

الخيال والتخيّل(التصور):


ضرورة لفهم واستيعاب الأشياء الملموسة والأفكار المجردة(العقلية).
هنا قد تكون مشكلة لدى بعضهم، هي :
خلط بين "خيال حسي" يدرك المحسوس ، و"خيال عقلي" يدرك الأفكار المجردة. الحالة الأولى(الخيال الحسي) تمثل المرحلةالبدائية لدى الانسان ،
الحالة الثانية (الخيال العقلي)) تمثل المستوى الأرقى .
(وكلما زادت نسبة فعالية الحالة الثانية (الخيال العقلي) فإن امكانية الوعي والاستيعاب، وربما الحكمة أيضا تزداد).
لذا نلاحظ أن البدائيين في معرفتهم يشتكون دوما من عدم فهم الفلاسفة والحكماء والمثقفين المتقدمين عموما . وبعضهم (الجاهلون، والمتأثرون بشعور منحرف -أيا كان السبب ،لاسيما شعور الغرور ، فانهم ، يطلقون توصيفات مختلفة على المثقفين، لاسيما متأثرون بروح سياسية خاصة. بدلا من محاولة الارتقاء بذواتهم).
الخيال ، التخيل (التصوّر) أحد أهم قوى الفهم والاستيعاب ،لكن فهم طبيعته ، ودور الذي يلعبه في المعرفة ، امر مهم جدا، لكي يكون الفهم والاستيعاب متوازنا وعميقا.!