ذاكرة مكان/3/ سكة حديد قطار الشرق... (جسر تل حلف الحديدي)- سري كانية /راس العين


1 قراءة دقيقة
18 Jan
18Jan

ذاكرة مكان/3/
سكة حديد قطار الشرق... (جسر تل حلف الحديدي)- سري كانية /راس العين

بقلم : عبدالوهاب بيرو بيراني

كان الملعب يقع جنوب السكة الحديدية مباشرة في وادي صغير يطل عليه خرائب بيوت أثر زلزال قديم ضرب المدينة يعود للقرن الثامن عشر و من الطرف الشرقي كانت حقول القمح الموازي لسكة حديد القطار و إلى جنوبها المدينة التي يفصل بينها و بين السوق التجاري حارة الخرابات نسبة للخراب و للخرائب التي مازالت موجودة لليوم، باختصار يمكننا القول ان حارة السوق و حي الكنائس و حي المحطة و حارة الكهرباء كانت الحد الفاصل مابين "اقليمين " او مكانين مختلفين هما الخرابات و "الميات" اي منطقة المياه و الينابيع. و كلاهما كانت بمثابة ملاعب الطفولة و متنفس الفسحات للعوائل ايام العطل و الجمع و الآحاد و خاصة في نهارات الربيع و الصيف.... .،، الحارات السكنية كانت تقع مابين الخرابات الموازية للحدود السورية- التركية حيث كانت سكة الحديد لقطار الشرق السريع هي الخطوط الدولية التي قسمت و رسمت الحدود على أرض الواقع و التي قسمت مدن عديدة على طول الحدود و باتت مدن كثيرة تع ف باسمها السوري و التركي كرأس العين (سري كانية بن خط) و (سري كانية سر خطيه) اي سري كانية العليا او الفرقانية و سري كانيه التحتانية اي فوق خط القطار و تحت خط القطار و من المعروف ان راس العين سري كانيه هي بداية منابع الخابور و رأس عيونها المتدفقة و دعيت راس العين على الجهة التركية ب جيلان بينار اي عين الغزال او نبع الغزلان لكثرة الغزلان التي كان تؤم النبع للشرب فسميت البلدة هناك ب جيلن بينار و مازالت مزارع الغزلان موجودة هناك و قد تم جلب بعض رؤوس الغزلان إلى جبل عبدالعزيز (جبل قزران) لاعادة تربيتها و للحفاظ على نوعه و تشجيع تأهيل المنطقة بحيواناتها و اشجارها و نباتاتها فما زالت أشجار البطم (قزوان) تغطي سفوح جبل عبدالعزيز محافظة على جزء من غطائه النباتي..
لن أطيل اليوم، فثمة مواضيع هامة علي التوقف عندها، ملعب صلاح الدين الأيوبي لكرة القدم و فريقه و قصة الكرة التي كانت تتقاذف مابين حدود دولتين او لنقل بين قارتين، فكثيرا ماكانت الكرة تجتاز الحدود إلى الجهة التركية و على الجهة الأخرى أيضا حكايا مازالت في الذاكرة حيث النباتات و الطيور و الازهار و جب الماء النقي و مخافر الجنود و حراس الحدود و قصص المهربين (قاجاغ جي) و الألغام هذا من جهة و تاريخ مد سكة الحديد و حكايات السكة و القطارات و المحطة و نهارات الأعياد و ال(كورشمه) حيث يتقابل الاهالي على طرفي الحدود لتبادل التهاني و الهدايا فاصلا بينهما الجندرمة التركية و شريط معدني شائك، بالإضافة لبوابة الحدود و المحطة الأساسية للقطار و حالات الزفاف و انتقال عروس من سرخط الي بن خط و تاريخ بناء جسر القطار على احد فر ع نهر الخابور. قرب قرية تل حلف و تلالها
المعروفة بأنها من أقدم المناطق التي تعرضت للتنقيب الاثاري، و حكاية المهندس الألماني الذي ترك بناء الجسر لينتقل إلى البحث عن الآثار و عودته مع تلامذته و بعثة أوربية للتنقيب في تل الفخيرية (نسبة للفخار الذي عثر عليه في تلالها)
سأحاول ان اتحدث لكم عن هذه الأمور و باسهاب خلال المنشورات القادمة.. راجيا دعمي بالصور او الوثائق او المعلومات عبر الصفحة مباشرة ليعم الفائدة للجميع..
ملاحظة : الصور هي خريطة مسار السكة الدولية، و جسر القطار عند تل حلف و صورة قديمة لقطار الشرق السريع، و لكل صورة حكاية من ذاكرة المكان....

للمقاول تتمة...

عبدالوهاب بيرو بيراني
سوريا
٣٠/١٢/٢٠١٩

لا يتوفر وصف للصورة.ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏‏قطار‏، ‏سماء‏‏ و‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏‏ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏‏محيط‏، ‏‏سماء‏، ‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏‏ و‏ماء‏‏‏