حوار مع الأديب واللغوي الكوردي مروان بركات


1 قراءة دقيقة

ضيفنا وضيفكم في هذا الحوار بَاحِثٌ وَقَّاص وشاعرولغوي يَكْتُب باللغتين الكوردية وَالْعَرَبِيَّة ابْن عِفْرِين الْبَارّ أنه الكاتب مَرْوَان بَرَكَات في البداية نريد أن نعرف
س1_ مَنْ هُوَ مَرْوَان بَرَكَات . . . . . . . . . . ؟


ج1 - طقس تشرين الأول له نكهة خاصة في حياة الفلاح الكردي، فيه يمتزج عرق السواعد مع رائحة التراب وقطرات المطر. في عالم هذا الطقس وفي أحضان جبل الكُرد كانت ولادتي عام 1964.
درست الابتدائية في مدرسة قريتي صوغانة الواقعة في جبل ليلون - شيروا. أما الإعدادية والثانوية في مدينة حلب. ثم التحقت بالمعهد التجاري المصرفي وبعد ذلك كلية الآداب قسم اللغة الإنكلزية عام 1987، لكنني لم أتخرج بسبب ظروف خاصة.

س2_ بَاكُورَة أَعْمَال الشَّاعِر مَرْوَانَ كَانَ دِيوَان Pêlek ji derya evînê . . . مَا وَقْعُهَا عَلَى قَلْبِ الشَّاعِر مَرْوَانَ قَبْلَ الْقُرَّاء ؟


ج2 – المجموعة الشعرية الأولى هي Pêlek Ji Deryaya Vînê موجة من بحر الإرادة. طبعت منها نسخ قليلة عام 2003 ووزعت على الأصدقاء فقط. حقاً كانت بالنسبة لي حينها كمولود جديد في حياتي الأدبية.
علاقي مع كتابة الشعر وباللغة الكردية تعود لعام 1983. وأول قصيدة نشرتها في مجلة Xunav (الندى) عام 1989 بعنوان Ez Kurd im كرديٌّ أنا. وفيما بعد أصبحت عضو في هيئة تحرير نفس المجلة.

س3_ كَيْف بَدَأَت الْعَلَاقَة بَيْنَك وَبَيْنَ الشَّعْرِ ؟ وَمَا هِيَ أَهَمّ مَلامِح تِلْك الْبِدَايَات ؟مَا مَدَى تَأْثِير الْمَرْأَةُ عَلَى تجربتك الحياتية وَالشِّعْرِيَّة ؟


ج3 – للمرأة مكانة قريبة من القدسية في المجتمع الكردي وخاصة قبل اعتناق الكُرد الإسلام. حيث كانت اسمها Keyabanî, kebanî أي (الملاك الأعلى). لا أعتقد هناك شاعر لم يكتب عن المرأة وجمالها وعشقها أو حنانها. لأم أولادي الأربعة دور مهم في حياتي الأدبية وغيرها من المجالات، حيث أنها تحملت ولا تزال كل هموم الحياة وخاصة في الظروف الصعبة التي مررنا بها. إنها تستحق مني كل الشكر والتقدير.

س4_اين وَجَد الشَّاعِر مَرْوَان نَفْسِهِ أَكْثَرَ فِي الْبَحْثِ التاريخي أَم اللُّغَوِيِّ أَمْ فِي الْقِصَّةِ أَمْ فِي الشِّعْرِ ؟ ولوإن الشَّعْر طَاغِي فِي مُؤَلَّفَاتِه ؟


ج4 – لا شك أرى نفسي في الأدب واللغة قبل أي مجال آخر. أكتب الشعر والرواية والقصة والنثر الأدبي الفني باللغة الكردية. ومنذ عام 1989 وإلى اليوم أقوم بتعليم اللغة الكردية وخاصة القواعد. ولي في مجال اللغة عدة مؤلفات.

س5_ وَمَنْ كَانَ لَهُ النَّصِيب الْأَوْفَرُ فِي التَّأْثِيرِ عَلَى تجربتك الشِّعْرِيَّة خِلَال عُمُرَك أَوْ مشوارك الإبداعي الأَدَبِيّ المدهش ؟

ج5 – أقرأ كثيراً وثم كثيراً. منذ أكثر من عشرين عام ليس لدي أي عمل سوى القراءة والكتابة. ولي أسلوب خاص بي في الكتابة. ليس لأي كاتب أو شاعر أو أديب تأثير على كتاباتي، فالقارئ المتمكن يلاحظ ذلك من خلال قراءته لكتاباتي.

س6 _ س- يَتَوَجَّه الكتّاب وَالشُّعَرَاء الكرد إلَى الْكِتَابَة بِاللُّغَةِ الْعَرَبِيَّةِ , مَع إهْمَال للغتهم الْأُمّ الكردية عَلَى الرَّغْمِ مِنْ أَنَّ الْكَثِيرَ فِيهِمْ يجيدون الْكِتَابَة بِهَذِهِ اللُّغَةِ , كَيْف تُفَسِّر ذَلِك ؟



ج6 – ليس عيباً أن يكتب الكردي بأية لغة من لغات العالم، لكن العيب هو أن يترك لغته -الأم يتيمة. الكاتب الذي لا يكتب بلغته وهو يجيدها أعتقد أنها نقيصة ما بعدها نقيصة.


س7 _ ماهي نصيحتك للأدباء عُمُومًا وَخَاصَّةٌ مِنْ يَتَعَجَّل طُرِح كِتَابِهِ فِي الْأَسْوَاقِ لِكَي يَثْبُتْ أَنَّهُ أَدِيبٌ وَأَنَّ هُنَاكَ مايثبت هَذَا ؟

ج7 – أعتقد أن الاستعجال في في طباعة المادة وطرحها في الأسواق فيه شيء من الفشل. المادة الأدبية الرصينة هي التي تمنح الهوية الأدبية للكاتب، وليس عدد الكتب التي يطرحها في الأسواق.

س8 _ مَاذَا قَدِم الْأَدِيب مَرْوَان بَرَكَات مِن نتاجات للمكتبة الكوردية وَالْعَرَبِيَّة ؟


ج8 – هذا ما قدمته للمكتبة الكردية:
Berhemên Kurdî:
A - Roman: الرواية
1 – Awirên Royê.
2 – Penageh.
3 – Nameyên Jineke Kurd.
4 – Romana Pakrewanekî Kurd
5 – Efrîn Destan û Birîn.
6 – Helwest.
7 – Ez û Kerê Spî.
8 – Kelaya Qumriyê.
B – Helbest: الشعر
1 – Pêlek Ji Deryaya Vînê.
2 – Dilrevînê.
3 – Nameyên Azadiyê.
4 – Evîna Zamdar.
5 – Hestên Buharî.
6 – Çavlirêbûn.
7 – Awazên Keseran.
8 – Zîldana Hêviyan.
9 – Efrîn Helbesta Bê Dawî.
C – Wêjeya hunerî (cerbane): النثر الأدبي الفني
1 – Wateyên Çîkdayî.
Ç – Çîrok: القصة
1 – Li welatekî Sêwî.
D – Zargotin: التراث والفلوكلور
1 – Gurzek Stranên Folklorî (Kurmancî).
2 – Pêkenokên Gelêrî.
E – Ziman: اللغة
1 – Zimanê Kurdî Fêr Dibim - Asta yekê
2 – Gulistana Zimên. Kurdî/ Erebî.
3 – Ferhenga Biçûk. Kurdî/ Erebî.
4 – Jiyana Zimên.
5 – Zimanê Kurdî fêr dibim - Asta dudiyê.
6 – Jiyannasîn. Li gel Dr. Mihemed Ebdo Elî û Îmad Kuse hatiye amadekirin.

س9 _ شَارَكَت فِي مَعْرِضِ الْكِتَابِ السَّابِعِ فِي رَوَّج أُفًّا HRRKأو مِهْرَجَان الثَّقَافَة وَالْفَنّ الشَّهِيد Herekol HRRK وَتَمّ اخْتِيَارِك وَالْكَاتِب دحام عَبْدالفَتّاح مُنَاصَفَة جَائِزَةٌ (HRRK) للإبداع عَام 2020 مَا هُوَ انطباعك عَن الْمِهْرَجَان الْأَخِير ومدى الْمُشَارَكَات وَدَوْرُه فِي إيصَالِ صَوْت المثقف فِي رَوَّج أُفًّا إلَى الْعَالِمِ ؟


9 – لا شك أن تكريم الكاتب من قبل إحدى المؤسسات الثقافية هو عمل حضاري، وله تأثير إيجابي على نفسية الكاتب. ويولد لديه إحساس أكبر بالمسؤولية حيال ما يكتبه. فلا بد من توجيه باقة شكر لإدارة HRRK الثقافية التي كرمتني والأستاذ دحام عبد الفتاح. وأنا بدوري تبرعت بما نلت من تكريم للعائلات المحتاجة والمهجرة قسراً من عفرين الجريحة.

س10 _ آخِرُ كَلِمَةٍ يَهْمِس بِهَا الْأَدِيب مَرْوَان بَرَكَات فِي أُذُنِ الْقُرَّاء ؟


10 - بالحب والإنسانية تهزم الكراهية والحقد... نعم، لا مكان للظلام في بلاد الشمس...