قيامة عفرين:


قيامة عفرين:

Ahmad Ismail Ismail

قيامة عفرين:
عفرين التي قادوها الى الجلجة قبل سنة، ستقوم..
حينها سيردد الجميع. جميع الأحرار.: قامت عفرين
حقاً لقد قامت.
وسيكون ذلك اليوم فقط؛ هو يوم نوروز.
نوروز عصري من صنع عفرين .
تباً لكل اسخربوطي كردي وشى بها
وكل هارباك خانها.
وكل من صمت عن مأساتها وساهم فيها.
 لا تنسوا عفرين.