هو الموت....


1 قراءة دقيقة

Abdelhameed Murad


هو الموت....
يفتح قارعة الطريق
يسهر فينا...على أحلامنا
وعلى جبين طفل يهجو/ يغني
على صدر أمه!
يخلق فوق عشقه...عشق
وفوق الصدى فوضى حفيفه
يدفع مهر براءته على الأسلاك والأصفاد!!!
إنها حجم مجدكم/ ياأبناء عمومتي
لاتتركوها! أحرقوننا في الحياة/ في سجننا!
لا تتركوننا شمسًا تعيسة في الغروب!!!
أرجموننا بشياطينكم
بالزيتون الذي اقتلعتموه من السياج...بحرابكم حين سقطت الطفولة كالرجال وصبغت صدرها
بحنّاء بنادقكم!!!!
نبارككم وأنتم ترضعون من الأثداء...دماءًا
وتهنئون الجلاد المهزوم لكي تكسوا أجنحتكم بلفافة الشتاء!!!
وتنصبون بعدها القبور
خيمة نازح ممتدة من حلم الوطن
المرتطم بجدار كبير!!!
كونوا كما أنتم
 فنحن باقون...كبقعة ضوء !

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏‏‏‏‏وقوف‏، و‏سماء‏‏، و‏‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏، و‏ماء‏‏‏ و‏طبيعة‏‏‏‏