في فوضى الهبوب


1 قراءة دقيقة

Omer Kousa


كالعرانيس
تشتهي صفير الريح
في صباحات النشيد
سكيرة خمرة الندى
أحمل كراريس النشوة
ذات شفق
أقتبس من نسوة الحقول
إبتهالات الأغاني
لصوتهن(إيقاع الحنين)
...
في قفة العشب كفراشة
أناملي تحترق
في فوضى الحنين
....
ترجوني عصافير الفنن
معي تعتنق ..
مساءات الزيزفون
...
كما دريج الحقول
ينام حلمي
في عش البيادر
...
أنا توأم الحسرات
صديق الحب والموسيقا
....
القلادة
التي صنعتها من الياسمين
لجيد الحقول
بغتة أخذتها الريح
 في فوضى الهبوب .

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏‏يبتسم‏، و‏‏‏سيلفي‏ و‏لقطة قريبة‏‏‏‏‏